إبحث في الموقع

استطلاع الرأي

ما رأيك في واقع البحث اللغوي في المغرب ؟

أنت الزائر رقم

... 944699

 يوضح الأستاذ محمد الحناش، أستاذ اللسانيات بجامعة سيدي محمد بن عبد الله، أن التوسع الجغرافي للأمازيغ يعد عامل تشرذم للسان الأمازيغي أكثر

مما يعد عامل تجميع، مما أدى إلى وجود أمازيغيات وليس إلى أمازيغية واحدة، وهو ما يفرض على الباحث المتمحص أخذ المسألة اللغوية في المغرب في كافة أبعادها التاريخية والحضارية الحقيقية بدون تزيدات أومزايدات. وأضاف أن المسألة اللغوية كما أنها قد تكون عامل توحيد، فإنها قد تكون أيضا عامل تفرقة، وبالاحتكام إلى تجارب الأمم الأخرى التي فرقتها اللغة، وجعلت منها أمما وشعوبا تكاد تكون غير متعارفة، فنحن مجبرون على الانطلاق من الوحدة اللغوية التي تجمعنا

 في الفكر والهوية والمصير المشترك، وينبغي التركيز على لغة واحدة حتى نيسر الانخراط بتكاليف معقولة في مجتمع المعرفة...

 langue mat 2013 1

اقرأ المزيد

تعليق (0)

500 عدد الاحرف المتبقية

Cancel or

إعلانات الوكالة الدولية لهندسة اللغات الطبيعية

CONFERENCES